تعرف على أكثر مكان جاف على الأرض

يوجد على كوكب الأرض بعض الأماكن التي تكون الحرارة مرتفعة و كذلك الجفاف ، و سنقدم لك في هذه المقال المكان الأكثر جفافا على الأرض .

وادي الموت

الوادي يقع في شمال صحراء ماهوفي ، و يبعد عن لاس فيغاس بحوالي ساعتين بالسيارة ، و يوجد بالضبط على الحدود بين ولايتي كاليفورنيا ونيفادا ، حيث أن مساحته تبلغ 7,800 كم مربع ، و يعتبر من أكثر الأماكن المنخفضة و الجافة و الحارة في أمريكا الشمالية .

في عام 1913 ، سجل مكتب الأرصاد الجوية في امريكا درجة حرارة بلغت 56 درجة مئوية في فيرنس كريك في الوادي ، كان هذا رقما قياسيا ، لكن حتى في الأوقات العادية تصل درجة الحرارة إلى 50 درجة مئوية في أيام الصيف ، لكن لماذا هذا المكان شديد الحرارة .

أولا: الشمس

تسخن الشمس اليابسة إلى درجة حرارة عالية ، و يحدث هذا لأن السماء فوق الصحراء صافية في الغالب ، و الأرض غامقة اللون ، و الألوان الغامقة تمتص كمية حرارة أكبر .

ثانيا: تدفق الهواء الشديد الحرارة

يصعد الهواء الدافئ و يبرد ، لكن الهواء هنا محاصر بسلاسل جبلية تحيط بالمكان ، لذى ينتهي به الأمر عائدا إلى الوادي ، و يسخن هناك مرة أخرى بسبب الضغط الجوي العالي .

كما يعد هذا الوادي أحد أكثر الأماكن جفافا في نصف الكرة الغربي ، قد لا تهطل الأمطار هنا لعدة سنوات متتالية ، لكن عندما تمطر يبدوا الوادي مذهلا للغاية بعد الأمطار ، إن كنت محظوظا بزيارة هذا المكان في فصل فصل الربيع ، فقد ترى تفتح زهور برية جميلة في جميع أنحاء هذه المنطقة .

يقع الوادي في ظل المطر ، و هذا يعني أن الجبال المحيطة بالصحراء ، تحجب الرياح و الهواء الرطب .

ماذا لو غمرنا الوادي بالماء ؟ تبدوا الفكرة منطقية في البداية ، فقد يقلل الماء درجة حرارة المكان و يجذب السياح ،بكن الأمر ليس بهذه البساطة ، على الرغم من إسمه يعج هذا الوادي بالحياة ، فهو يظم أكثر من 100 نوع من النباتات ، و لهاذا منح اسم منتزه وطني .

حوالي 440 نوعا من الكائنات الحية تكيفوا مع الحياة في مناخه القاسي ، و كِباش الجبال الصخرية أحد الحيوانات التي تعيش هناك ، و لا تشكل التلال و الوديان مشكلة لحيوانات ذات حوافر مثلها ، فيمكنها التحرك بسهولة عبر التضاريس الصحراوية .

أكبر حيوان مفترس في الوادي هو “القيوط” يمكنه التكيف في بيئته المختلفة و المتنوعة و يعيش أينما يوجد طعام ، حيوانات الوط القاطنة في المناطق الصحراوية ، يمكنها تحمل الحرارة بفضل فروها الخفيف ، لكن أغرب حيوان هنا هو العقرب الذي يضيء في الظلام ، ويحدث هذا بسبب مواد كميائية موجودة في قشرته تظهر بألوان فسفورية تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية ، و لا يمكن العثور على هذه العقارب بسهولة لصغر حجمها و عيشها تحت الأرض .

شاهد أيضا: 9 ظواهر نادرة في الكون