مستشفيات “ووهان” في الصين خالية من أي إصابة بفيروس كورونا

تم الإعلان من طرف الصين أن جميع مستشفيات مدينة ووهان أصبحت خالية تماما من أي إصابة بفيروس كورونا.

وفي بلاغ من مسؤول في مجال الصحة بالصين، قال “إن جميع مستشفيات مدينة ووهان  أصبحت خالية من أي حالة إصابة بفيروس كورونا“.

وقال المتحدث بإسم لجنة الصحة الوطنية “آخر الأخبار هي أنه بحلول 26 أبريل، كان عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في ووهان صفرا،

وذلك بفضل الجهود المشتركة لووهان والعاملين الطبيين من جميع أنحاء البلاد”.

وقد كانت مدينة ووهان قد سجلت 46452 حالة إصابة بفيروس كورونا، وهو ما يمثل 56 في المئة من إجمالي الإصابات في الصين.

وقد شهدت أيضا 3869 وفات، وهو ما يعادل 84 في المئة من وفيات فيروس كورونا بالصين.

الصين: على بعد خطوة واحدة لهزيمة كورونا بـ”الرقم صفر”

قامت لجنة الصحة الوطنية الصينية بإصدار بيان يوم الأحد، وجاء فيه أنه تم تسجيل 11 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في 25 أبريل في الصين، مقابل 12 حالة في اليوم السابق دون تسجيل وفيات.

ومن بين هذه الحالات الجديدة 6 حالات منقولة محليا، والحالات الخمس المتبقية واردة من الخارج.

ويبلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة في الصين الآن 82827 حالة، إضافة إلى 4632 حالة وفاة.

الولايات المتحدة: انخفاض ملحوظ في عدد وفيات كورونا

يبدو أن فيروس كورونا في الولايات المتحدة يقوم بالإنخفاض في الوقت الحالي.

حيث سجلت الولايات المتحدة 1258 إصابة إضافية بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة،

وسجلت أيضا 51017 حالة وفاة جديدة.

وقال الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في تصريح: إن بلاده تشهد انخفاضا في عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19) في بعض الولايات.

وأضاف: إن المؤشرات في 18 ولاية تتحسن بشكل كبير بالنسبة للعدد الإصابات بفيروس كورونا،كما أن عدد الوفيات في إنخفاض،

وأشار إلى أن الولايات تسير على الطريق الصحيح لإعادة افتتاح الأعمال.

وأعلن ترامب على أنه وقَع على حزمة مساعدات تقدر 320 مليار دولار للعمالة،

ووضح أن إدارته حققت تقدما كبيرا في مواجهة الفيروس خلال الأيام الماضية.

ووضح دونالد ترامب أنه يعمل الآن مع إدارته لإعادة بناء المخزون الاحتياطى من معدات الحماية الشخصية للعاملين فى الرعاية الصحية.

وأضاف قائلا: أنه لا يوجد أي لقاح حتى الآن ضد فيروس كورونا، مشيرا إلى أن بلاده تقوم بالعديد من الاختبارات لاستخدام الأجسام المضادة ضد الفيروس.